كارلي: الفتاة التوحدية التي أذهلت العالم September 14 2014

 قصة كارلي فلايشمن هي قصة رائعة. كارلي فتاة كندية تم تشخيصها بالتوحد والخلل العقلي منذ عمر صغير. كارلي لا تستطيع التحدث ولا حتى بكلمة واحدة! ما هو المذهل في قصتها؟ عندما أصبحت كارلي في الحادية عشر من عمرها، حدث شيء مذهل: قامت كارلي فجأة بالكتابة على الكمبيوتر! فاجأت كارلي جميع من حولها: عائلتها، معالجيها، والناس حول العالم. شاهد هذا الفيديو لقصتها المترجمة للعربية (إذا لم تظهر الترجمة، قم بالضغط على زر الترجمة CC):

 

 

قامت كارلي كذلك بعمل بعض الفيديوهات لمحاكاة ما تشعر به كفتاة توحدية عند المشي في الشارع والدخول إلى السوبرماركت:

 

 

قصة مذهلة! الأمل موجود لجميع الأطفال التوحديين. مسؤولية المجتمع والأهل كبيرة جدا. إذا كان لديك طفل توحدي، لا تستسلم! أبدا أبدا أبدا! الجلسات العلاجية المكثفة والتدخل المبكر في شدة الأهمية لهؤلاء الأطفال. اعمل جاهدا على الحصول على الرعاية والجلسات العلاجية المناسبة لحالة طفلك ولا تقل “سوف يتحسن مع الوقت من نفسه.” وتذكر: الجلسات العلاجية التي يقوم بها المختصين هي نصف العلاج فقط؛ النصف الآخر والذي قد يكون أكثر أهمية هو الجلسات العلاجية التي يقوم بها الأهل في البيت. تعلم عن طريق المختصين العلاجيين، عن طريق الانترنت، أو عن طريق أخصائي علاج تعرفهم وطبق ذلك مع طفلك. ختاما، نترككم مع هذه الكلمات من كارلي: التوحد لا يعرفني. أنا أعرفه!

 

لمتابعة كارلي على تويتر، يمكنك متابعة حسابها الشخصي: @CarlysVoice

لمشاهدة الصفحة الخاصة بكارلي في فيسبوك، زر هذا الرابط: https://www.facebook.com/carlysvoice

لقراءة مدونة كارلي: http://carlysvoice.com/home/

لشراء كتاب كارلي من موقع أمازون (باللغة الانجليزية)، اضغط على هذا الرابط: Carly's Voice

 

تنويه: لا يمكن اعتبار أي معلومة أو رد يقدم من أو خلال هذا الموقع كاستشارة طبية أو توصية علاجية. ولا يمكن اعتبار أي من المعلومات أو الردود الواردة في هذا الموقع تشخيص أو علاج لأي حالة صحية. نرجو منك التشاور مع أخصائي طفلك لذلك.