أجراس التوحد

249.00 SR

تم ضبط أجراس التوحد على أصوات مريحة لتبعث السعادة والهدوء لمن يسمعها. السبب الآخر المهم في هذه الأجراس هي دعمها لغرض نبيل وهو نشر الوعي بالتوحد. أحد مشاكل التوحد هو فرط الحساسية للأصوات. تم تصميم ألسنة هذا الجرس بحجم خاص لتكون أنغامها مريحة ولطيفة عندما يحركها الهواء. يعمل هذا الجرس بمثابة تذكير بالأمل الذي يقدمه العلاج بالموسيقى للمزيد والمزيد من الأشخاص.

 

جاء الإلهام لهذا الجرس من قصص ملهمة شارك فيها العملاء الذين استخدموه. تقول الشركة المصنعة أنهم سعداء لمعرفة أن أطفال التوحد يحبون أجراسهم وبإمكانهم معرفة نوع الجرس من خلال سمع صوته. إن مثل هذه المواهب تجعلهم فخورين بصنع أجراس مضبوطة على أنغام تجعل الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة يتباهون بالمواهب التي يمتلكونها.

 

يتمتع تصميم شعار التوحد الذي وُضع على هذا الجرس بأهمية خاصة. أصبحت قطع البازل المتشابكة وذات الألوان المتعددة رمزا متعارفا عليه عالميا لاضطراب التوحد. فهو يمثل الغموض والتعقيد الناتج عن القدرات المختلفة التي تتم مشاهدتها عند ذوي التوحد. وبما أن كل قطعة بازل تختلف عن الأخرى بطريقة ما، فإن قطع البازل تمثل الاختلاف الكائن بين الأشخاص المصابين بهذا الاضطراب. يقال أن الألوان الزاهية ترمز إلى الأمل. إنه رمز حي للتضامن بين الأشخاص الذين يعززون ويدعمون الوعي باضطراب التوحد.

 

لمشاهدة قصة الطفل تايلر التوحدي مع الأجراس، يمكنك الضغط على الفيديو أدناه:

المنتج غير متوفر حاليا

منتجات مقترحة